التحليل الرقمي هو عبارة عن تحليل يربط اسعار الاسهم بكميات التداول وبقيم التداول، لذلك يعتبر التحليل الرقمي ادق من حيث النتائج من نظيره التحليل الفني الذي يعتمد غالباً على تحليل اسعار الاسهم ويتجاهل في كثير من مؤشراته كميات التداول او قيم التداول، حتى وان وجدت بعض المؤشرات المستخدمة في التحليل الفني التي تهتم بتحليل كميات التداول الا انها لا تربط تحليل الاسعار بتحليل كميات التداول او قيم التداول.

ومن هنا برزت اهمية التحليل الرقمي كاداة اكثر فاعلية من التحليل الفني، وذلك لكون التحليل الرقمي لا ينظر الى الاسواق بعين واحدة او بعينين منفصلتين كالتحليل الفني، بل ان التحليل الرقمي يحصي كل حركة السوق وكل مايوثر في السوق مالياً او فنياً او سياسياً او حتى اخبار السوق المسربة والتي تمتاز بها اسواق المال ذات الكفاءة المنخفضة كالاسواق العربية، ويقوم بترجمتها رقمياً ومن ثم اعطى النتائج.

وكما هو معروف ان  قيم التداول او مايعرف بالسيولة هي المحرك الحقيقي للاسواق وبالتالي هي المحرك الحقيقي للاسعار سواء في الصعود او الهبوط، لذلك عند تحليل الاسواق المالية يجب ان توجد اداة للتحليل تاخذ في الحسبان اسعار الاسهم وتدفقات السيولة، ومن هنا نشأت اهمية التحليل الرقمي الذي يربط الاسعار بقيم التداول اللحظية واليومية والاسبوعية، كما يربطها بنفسيات المتداولين التفأولية او التشأومية.

اهم الفروقات الاساسية بين التحليل الفني والتحليل الرقمي:

  1.  التحليل الرقمي اسرع باكثر من  100 مرة من التحليل الفني، فعوضاً عن تحليل كل سهم على حده فان التحليل الرقمي يقوم بتحليل جميع الاسهم المتداولة سواء وقت التداول او بعد الاغلاق، وبضغطة زر واحدة يقوم برنامج التحليل الرقمي المعروف باسم “نبض السوق” باعطائك النتائج وترتيب الشركات الاكثر من حيث ايجابيتها او من حيث سلبيتها.
  2.  التحليل الرقمي يعتمد على تحليل الارقام «الاسعار وكميات التداول وقيم التداول كما انه يذهب ابعد من ذلك في تحليل وقياس نفسيات المضاربين».
  3. التحليل الرقمي ادق من التحليل الفني، ولا يمكن للمضارب ممارسة الخداع كما يحدث في التحليل الفني عن طريق كسر الدعم او اختراق المقاومة الوهمي.
  4. يعطي دخول وخروج قبل التحليل الفني ب 3 جلسات تداول على الاقل مما يعظم الارباح في الصعود ويقلل من الخسائر في الهبوط.
  5. التحليل الرقمي لا يعترف ب المقولة الشهيرة للتحليل الفني «اذا كسرنا الدعم سنتجه الى …. او اذا اخترقنا المقاومة سنتجه الى …. بل هو صريح يعتمد على نتائج رقمية حقيقية وبدون فلسفة او تعقيد.

برنامج نبض السوق:

عبارة عن برنامج يحلل السوق رقمياً، ويوضح للمستخدم توجهات السيولة للشركات والقطاعات، مما يسهل على المستخدم عمليات المضاربة اللحظية واليومية والاسبوعية.

كيف يمكن ان تحصل على نسخة من البرنامج:

يمكن الحصول على نسخة من البرنامج لفترة غير محدودة من خلال الاشتراك في دورة التحليل الرقمي التي سيتم الإعلان عن انعقادها دورياً.

منهج دورة التحليل الرقمي:

يقوم برنامج نبض السوق بعمل آلي دون تدخل بشري مما يقلل من فرص الاخطاء البشرية التي غالياً ماتحدث نتيجة العواطف الشخصية التي قد توثر على قرارات الشراء والبيع، لذلك برنامج نبض السوق يقوم باتخاذ كل قرارات الشراء والبيع والدخول والخروج نيابة عن المستخدم وهذه القرارات المتخذة مبنية على تحليل رقمي لكل السوق ولكل سهم. وبالتالي فان الدورة التدريبية المزمع عقدها ستركز على  تدريب المشتركين على التعامل مع البرنامج وقراءة مخرجات البرنامج قراءة سليمة وصحيحة.

نتائج برنامجج نبض السوق:

  1. تحليل السوق والقطاعات والاسهم رقمياً.
  2. قياس نسب الشراء والبيع في كل السوق وفي كل الاسهم بطريقة رقمية فريدة ومبتكرة، هذه الطريقة ليست كالطرق المستخدمة في باقي البرامج.
  3. دراسة وقياس نفسيات المضاربين لحظياً ويومياً في كل السوق وفي كل سهم.
  4. دراسة وقياس التفاؤل والتشاؤم لدى المضاربين لحظياً ويومياً في كل السوق وفي كل سهم.
  5. امكانية ترتيب الشركات من حيث تفاؤل واقبال المضاربين عليها لحظياً ويومياً.
  6. امكانية ترتيب الشركات من حيث تشأوم وابتعاد المضاربين عنها لحظياً ويومياً.
  7. امكانية قراءة وتميز ردات فعل المضاربين على الاخبار الايجابية او السلبية المسربة قبل نشرها.
  8. تحديد افضل سعر شراء وافضل سعر بيع في الشركات التي استهدفها البرنامج للمضاربة لحظياً او يومياً.
  9. التنبيه للفرص السريعة التي تحدث في اوقات التداول مع تحديد سعر الشراء وسعر البيع.

يمتاز التحليل الرقمي بالدقة والسرعة :

تعتبر نتائج التحليل الرقمي ادق واسرع من نتائج التحليل الفني، والدقة في النتائج تستمد قوتها من حركة السيولة المتوجهه للسهم والتي تعتبر هي اساس حركة الاسعار، فالسيولة الداخلة للسهم مع حركة سعرية ايجابية مع حالة نفسية ايجابية “حالة تفأول” للمضارب تعطي دقة ثلاثية الابعاد يمكن من خلالها التاكيد ان الدخول في السهم في هذا التوقيت يرجح احتمال تحقيق ارباح بنسبة عالية تتجاوز 85% من تحقيق خسائر لا تتجاوز 15%.

سرعة التحليل الرقمي واتخاذ القرار بدقة :

في الوقت الذي يكون فيه التحليل الفني والمحللون الفنيون في سبات عميق، تجد ان التحليل الرقمي قد اعطى اشارة بالشراء او البيع قبل التحليل الفني ب 3 جلسات تداول على الاقل، فبرنامج نبض السوق الخاص بالتحليل الرقمي يعطي اشارة بالشراء او البيع والمحللون الفنييون لا يزالون يتجادلون في ان السهم لو كسر الدعم سيذهب الى …… او لو اخترق المقاومة سيذهب الى……. وعندما يتخذ التحليل الفني قرار بالشراء او البيع نجد ان التحليل الرقمي يقول “طارت الطيور بارزاقها”.

باختصار:

برنامج نبض السوق يحصي كل التعاملات التي تحدث في السوق ويقوم بتحليلها وتصفيتها ونضمن لك انه لا يوجد سهم يتحرك في السوق سلباً او ايجاباً الا وقد اعطى برنامج نبض السوق اشارة بالبيع او الشراء بصورة تمكن المستخدم من اتخاذ قرار الشراء او البيع.

الاشتراك في الدورة التدريبية:

مكان انعقاد الدورة: 

ستعقد الدورة اون لاين وسنزود المسجلين برابط للدخول للدورة برقم سري لكل مشترك، عن طريق الرسائل الالكترونية.

موعد انعقاد الدورة 

سيتم عقد الدورة التدريبية بشكل دوري خلال أيام السنة، وسنزود المسجلين بالمواعيد التفصيلية لانعقاد الدورة عبر البريد الالكتروني.

للتسجيل:

للتسجيل في الدورة وتواريخ انعقادها على الرابط الدورات التدريبية

او قم بالاتصال بمركز الزايدي للتعليم المالي على الرقم 4553-283-012

 

رسوم الدورة: 

تبلغ رسوم الدورة 2000 ريال وتشمل:

التدريب + امتلاك برنامج التحليل الرقمي “نبض السوق”مدى الحياة + اشتراك مجاني لمدة شهر في برنامج تكرشارت لايف.

 

مقدم الدورة ومعد برنامج نبض السوق:

سيقوم بتقديم الدورة الأستاذ خالد الزايدي، مدير مركز الزايدي للتعليم المالي

الأستاذ خالد حاصل على شهادة البكالوريوس في المحاسبة ودرجة الماجستير في الادارة الهندسية من جامعة فلوريدا للتكنولوجا بالولايات المتحدة الامريكية

خبرة تزيد عن 15 عام في القطاع الخاص  

عمل لدى مجموعة شركات في قطاعات المصارف والخدمات المالية والتامين منها

  • الشركة الاسلامية العربية للتامين “سلامة”، رئيس قسم المحاسبة لمدة 5 سنوات.
  • بنك الرياض، ادارة الاستثمار, الاسهم الدولية لمدة 4 سنوات.
  • شركة الخبير المالية، ادارة الاصول لمدة 4 سنوات.

ساهم مع فريق عمل في إنشاء العديد من صناديق الاسهم و الصناديق العقارية وصناديق النقد

اخيراً 

مع التطور الهائل الذي يحدث في التحليل الرقمي سيصبح التحليل الفني شي من الماضي.